منتدى شباب كووول
مرحبا بكم في منتدى شباب كووول إذا كنتم كنتم من الزوار فتفضلو بالتسجيل و إذا كنتم من الأعضاء فتفضلو بالدخول

منتدى شباب كووول

منتدى شباب كوووووول لكل الشباب بنات و أولاد الثانوية أو الإعدادية
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
ترحيب
مرحبا بك في منتدانا أرجو أن تستفيد من منتدانا المتواضع إذا كنت عضوا يمكنك الدخول و إذا كنت زائرا نرجو منك التسجيل لتوسيع عائلتنا و مرحبا بم في أي وقت
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» الكذب على النبي صلى الله عليه وسلم
الثلاثاء مايو 19, 2009 12:56 pm من طرف hasna

» لماذا تتجاهلون الأقسام الإسلامية
الثلاثاء مايو 19, 2009 12:50 pm من طرف hasna

» هذا حديــث شريــف
الثلاثاء مايو 19, 2009 12:45 pm من طرف hasna

» تشخيص مرض التوحد عند الأطفال
الجمعة مايو 15, 2009 11:51 am من طرف afaf

» afafمعلومات عن
الجمعة مايو 15, 2009 11:30 am من طرف afaf

» شوفو أصغر قرد في العااالم سبحان الله
الأحد مايو 10, 2009 12:34 pm من طرف soukaina

» صورة جميلة جدا يالله ليباغي يتزوج
الأحد مايو 10, 2009 12:04 pm من طرف soukaina

» هاذي و صفة مغربية مشهورة الرجاء الدخول
الأحد مايو 10, 2009 11:57 am من طرف soukaina

» موقع للفيزياء لجميع مستويات الإعدادي
الأحد مايو 10, 2009 11:54 am من طرف soukaina

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Admin
 
hasna
 
soukaina
 
afaf
 
abd alkareem
 
doha
 
x2x-fashion
 

شاطر | 
 

 موضوع البيئة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

العذراء

الحصان
عدد المساهمات : 45
تاريخ التسجيل : 05/04/2009
العمر : 27
المزاج المزاج : good

مُساهمةموضوع: موضوع البيئة   السبت مايو 02, 2009 10:01 am

البيئة ومستقبل الإنسان: الدكتور طالب عمران
رجاء حيدر : ( كلنا شركاء) 16/4/2009


في زمن يمتنع فيه الجواب عن إرواء ظمأ الحيرة، وإشباع رغبة الفنون ويبقى السؤال معلقا إلا في حضور الحكمة والتجربة والعلم، ويبقى الخوف من المجهول والصراع ما بين الشك واليقين و الرياح تعصف ثم ما تلبس أن تهدأ والأمطار تتساقط بغزارة ولا تلبس أن تتوقف والصحراء الشاسعة تباعدت حدودها المستمرة في السعي للوصول إليها و وأما الإنسان فهو مسؤول تجاه الطبيعة وقانونها كما هو مسؤول أمام نفسه لأنه الوحيد بين الكائنات التي استطاع أن يصنع حضارة، ولان العلم الذي يقدم على الدوام وسائل جديدة للتعرف على الكون والطبيعة لا يستطيع الاستمرار إن لم تتوفر عناصر بشرية ذات تأهيل علمي رفيع المستوى، الدكتور طالب عمران القي محاضرة في تلدرة تحدث فيها عن البيئة ومستقبل الإنسان على الأرض.
د. طالب عمران نال شهادة الدكتوراه من الهند مدير الفضائية العلمية التعليمية، أستاذ في كلية الهندسة المدنية جامعة دمشق عضو جمعية تاريخ العلوم عند العرب ومركز الدراسات الفلكية جامعة دمشق، عضو اتحاد الصحفيين واتحاد العرب، عضو جمعية القصة والرواية، له مؤلفات كثيرة منها كوكب الأحلام، العالم من حولنا ومن أهم الخيال العلمي ليس في القمر فقراء، فضاء واسع كالحلم، الزمن الصعب.
تشكل الأرض :
بدأ جلسته بتعريف البيئة الحيوية حيث قال : منذ نحو 5 مليارات سنة كانت الأرض مع الشمس قد تشكلت من جراء تكاثف السحابة الغازية الترابية، والتي تشكلت منها الشمس والمجموعة الشمسية فيما بعد، كان هذا الكوكب عبارة عن كتلة منصهرة تدور حول كتلة كبيرة هي الشمس، تشكلت من كتل صغيرة هي الأرض، هذه الكواكب التي نعرفها الآن وعددها عشرة اكتشف آخرها في أيلول 2007 وكانوا من قبل قد دلوا عليه. لا يوجد لهذه الكواكب محيط حيوي وسحب يمكن أن تحتضن الحياة.
وأضاف د. عمران أن.. كوكب الأرض هو الوحيد الحاضن للحياة في هذه المجموعة التي تدور حول الشمس. وان رحلة الحياة قد بدأت فيه قبل حوالي مليارين وستمائة مليون سنة ولا نعرف كيف بدأت بالتفاصيل ولكن نخمن ذلك. وان يوم الأرض في بداية تشكلها كان حوالي الساعتين فقط.
وجود الإنسان على الأرض :
أما بالنسبة لوجود الإنسان على الأرض قال د طالب : لا أريد أن أقول أن الإنسان أتى من سلسلة هذه الأحياء الموجودة، إنما هناك فارق كبير بين أقرب الحيوانات للإنسان و الإنسان، وهذا الفارق هو العقل ولا يمكن لأي حيوان أن يمتلك العقل. لذلك نقول أن الإنسان وجد على هذه الأرض بشكل مختلف، ربما هبط من كوكب آخر ربما آدم جديد ولا نريد أن ندخل في التفاصيل ولكن لا يمكن للإنسان أن يكون قد تطور من احد هذه السلسلة الحيوانية والأدلة على ذلك كثيرة.
وتحدث د. عمران عن تطور الإنسان من خلال تطوير أفكاره واستأنس الكثير من الحيوانات البرية من حوله، تعرف على الأبجدية ومن ثم بدأت الصناعات حتى وصلت إلى أوجها في الحضارة الصناعية الآن. وأضاف : لم يكن في الحضارة السابقة ما يحمل الكراهية لجو الأرض لم يكن هناك نوع من السلبية السيئة كما هي حال الحضارة الحديثة لجو الأرض، الإنسان يبحث عن رفاهيته، طور صناعاته ووصل إلى مرحلة كبيرة جدا حتى أصبحنا نرى أن الأشكال الآدمية تختلف كثيرا عن الأشكال الآدمية التي كانت قبل قرن من الزمن.
كان الإنسان قبل قرن يتميز بعضلاته، وقبل 400 سنة لم تكن البندقية معروفة كما هي عليه الآن، كان يطور من عضلاته حتى يستطيع أن يقاتل ويحافظ على بقائه، الآن هذا العقل الذي أنجز هذا المخزون العلمي الهائل قدم للإنسان الكثير من الانجازات العلمية التي أيضا أتعبته، فالصناعة التي بدأت في القرن التاسع عشر بدأت تلوث جو الأرض، وتخلخل المحيط الحيوي الذي كان مستقرا وأصابته الفوضى.
أسباب التلوث :
وحدد أسباب التلوث فبدأ أولا بالدخان والغبار وغازات الاحتراق الصناعي : وهذا التلوث وصل إلى الإنسان عن طريق التنفس، أما الماء فكان الطريق الآخر الذي وصل من خلاله التلوث إلى الإنسان.
أيضا الأسمدة التي هي أحد مفرزات الصناعة والتي اتخمت بها الأراضي الزراعية لكي يحصل الإنسان على نتاج سريع، فقال: أن السماد بالبداية كان عضويا ثم تحول إلى سمادا كيماويا له أشكال سيئة جدا تؤثر بشكل مباشر على الإنسان واحد أنواع هذه الأسمدة هي النترات التي تتسلل بالتدريج إلى التربة فتصل إلى المياه الجوفية التي يشربها الإنسان فتسبب له أمراض خبيثة.
وبعد التلوث من خلال الهواء والماء أتى تلوث آخر مع العصر أيضا هو التلوث الإشعاعي فقال : أي بلد الآن يحاول أن يبني مفاعلا نوويا حتى يصبح بلدا صناعيا كبيرا، الدول الذرية كانت ثمانية فقط في بداية الستينات، الآن قفز هذا العدد إلى الستين ( 60 دولة) فيها مفاعلات نووية كبيرة، وربما هناك ضعف هذا العدد سيأتي قريبا لان الطاقة النووية ليست مكلفة كثيرا لكنها تولد كهرباء بشكل جيد وتضخ في المصانع الكثير من الطاقة.
ثم بدأ الحديث عن التلوث في العصر الحديث بعد اكتشاف النفط الذي اعتبره الجزء الآخر من التلوث الذي يعم الكوكب، والحضارة الحديثة الآن مبنية على النفط، واكتشافه في أمريكا لأول مرة كان ثروة هائلة فصاحب الحقل الذي يكتشف النفط في حقله يصبح ثريا خلال فترة قصيرة.
وصنف صناع القرار في العالم بعد أن صنف النفط بأنه احد أوجه الطاقة الهامة جدا في العالم، فالشركات بالتدريج بدأت تبحث عن النفط وتتقاسم مع الدول أرباح هذا النفط.وان كل صناع القرار في العالم لهم علاقة بالنفط، فقال : أن المنظومة الأمريكية التي تستبيح العالم الآن هي ما فيا النفط، عندما حدثت كارثة 11(- 9 – 2001) كان هناك مئة من أبناء لادن وهي عائلة كبيرة في السعودية كانوا موجودين في أمريكا عندما حدثت الكارثة،وابلغ جورج بوش وكان يزور مدرسة في ذلك الحين أتى من يهمس له أن ( ابن لادن) سيتهم بالموضوع، كل الناس المتواجدون كانوا في زيارة لأمريكا وخلال ساعة واحدة خرجوا من أمريكا على متن طائرات خاصة. أما عن النفط في دول الخليج أضاف أن غالبية النفط في دول الخليج تمتلكه العائلات التي تتحكم في تلك الدول.
وأوجز قوله عن التلوث ومستقبل الإنسان بأنه إذا نظرنا إلى السنوات القادمة سنقول أن البيئة التي تحدثنا عن تلوثها و تلوث الهواء بالغاز والضباب الدخاني، ثم تلوث المياه و التلوث الإشعاعي، هناك أيضا تلوث التربة و أشكال التلوث بالضجيج، المصانع ووسائل النقل تهدر وهو جزء من الصخب والصداع المزمن الذي يصيب الإنسان في عصر عنوانه الكبير ( الصخب).
الاحتباس الحراري :
أما الاحتباس الحراري هذه الظاهرة الخطيرة التي ستشكل كارثة كبيرة في المستقبل إضافة إلى أن الفجوات الاوزونية ستهدد الكثير من الناس على الأرض.
ويوضح د طالب أن الاحتباس الحراري يأتي من تفاعل الغازات المحترقة في سماء الأرض نتيجة احتراقها داخل مكنات المصانع، عندما ترتفع هذه الغازات فإنها لا تخرج خارج الغلاف الجوي ولكن تبقى حبيسة فيه. فالغلاف الجوي لا يسمح لأي غاز أن يخرج خارجه إلا الغازات الخاملة كغازات" النيون والهدروجين ". عندما نشأ الكون كان المفتاح الأول له هو الهدرجين ثم الكربون وغير ذلك.
جو الأرض اعتاد على درجات حرارة معينة واحتباس الغازات داخل الغلاف الجوي الأرضي ترتفع الحرارة فإن المنطقة القطبية تبدأ ثلوجها بالذوبان وتذهب مياهها إلى البحار والمحيطات التي يرتفع منسوبها فتغمر هذه المياه اليابسة.
أيضا سينحر الغطاء النباتي نتيجة هذا الخلل في ازدياد درجة الحرارة، عدا عن ارتفاع منسوب المياه سيؤثر ذلك على الإنسان لان النور يعطي الابتسامة بينما الظلمة تعطي العبوس والاكتئاب بشكل ما.
التغيرات التي ستطرأ على إنسان المستقبل :
هناك تغيرات أخرى سنجدها في إنسان المستقبل فالأمراض يمكن أن تزداد بشكل كبير لان الإنسان اعتاد الرفاهية وريما بعد يوم يبتكر آلات تريحه أكثر من قبل.
التلوث الأخلاقي :
واختتم حديثه بالتلوث الأخلاقي، من قبل الدوائر كانت تتسع في مكان معين كان الناس يحبون بعضهم بعضا يتعاونون في الأفراح والأتراح، في حياة المدينة ربما نسكن مع إنسان عشر سنوات لا نعرف عنه شيء، غربة لم تكن من قبل موجودة الآن صراعات حتى بين الإخوة الدوائر بدأت تضيق وأصبح هناك فساد أخلاقي، ربما حاول آباؤنا أن يريحونا بشكل ما، الآن نحاول ببساطة أن لا نجعل أولادنا يعانون.
في كل بلدان العالم القراءة والثقافة جزء من كينونة الشخص بينما عندنا لا، الآن الثقافة أصبحت شيء بعيد عن متناول الشبان الصغار، أصبح في كل بيت ديكور هو الحاسوب و هذا الديكور يستخدم للعب و يستخدم للدخول إلى الانترنت فقط للتسلية، لا يوجد رؤية حقيقية حسب رأيه لما يفعله الحاسوب بنا، يطلون دون أن ننتبه على شاشات التلفزة ( شاشات الهشك هشك) التي تتكاثر بشكل كبير وهنا سأدخل على الهامش بكلمة واحدة أقول أن " من يصنعون لنا أصول الأصولية هم من يصنعون لنا هذه المحطات أكثر من أربعة مئة محطة فيدو كليب، أكثر من 50 محطة دينية أصولية هذه الأصولية تلغي الآخر.
نحن لا نقرأ لم نعود أجيالنا أن تقرأ وهذا البعد سيجعله يلتصق بالحاسوب والتلفزيون فيجعله جزء منها فيصبح رقما وثقافة الكمبيوتر والانترنت ليست ثقافة حقيقية، الكتاب هو الثقافة، لماذا هم يقرؤون ونحن لا نقرأ أقول بكل بساطة : هذه هي ثقافة النفط.
الفساد الأخلاقي التلوث الأخلاقي: هو البعبع الكبير الذي يرعبنا في المستقبل وهو الذي سنحصد الكثير من نتائجه السلبية،وإذا مرت سنوات دون أن تنتبه البشرية إليه ربما تصل البشرية إلى حد الانقراض. ربما لا ينقرض بالشكل لكنه ينقرض بالمضمون.

وفي الختام الدول الكبرى لا يمكن أن تسمح للدول الصغرى أن تكبر، عّرابة العالم أوربا وأمريكا سيطروا علينا بالاستعمار المباشر والآن الاستعمار الاقتصادي هو المسيطر ولا يمكن لإنسان أن يلغي الآخر إلا بالاقتصاد وهو المشكلة الحقيقية التي سنعاني منها، ولكن الإنسانية تنزلق إلى منزلق خطير لا نستطيع أن نعرضه بشكل كامل.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://worod-hayat.7olm.org
 
موضوع البيئة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شباب كووول :: البيئة و المحيط-
انتقل الى: